تخفيف حقيبة السفر

طريقة تخفيف وزن حقيبة السفر على متن الطائرة (9 نصائح عملية)

السفر من احسن الأشياء التي تحصل للناس خلال حياتهم، لكنه لا يخلو من بعض الإرهاق و التعب، و اجراءات التفتيش و وزن الحقائب في المطار، فضلا عن احتمالية تضيع الأمتعة وسط الزحام.

في المقال، نحاول التطرق إلى كيفية تخفيف وزن حقيبة السفر، التي تشكل جزءا مهما من رحلة المسافر على متن الطائرة. حيث أن وزنها قد يكون سببا في ارتفاع تكاليف السفر، و زيادة التوتر. حيث يتلخص الأمر فيما يلي:

1. تأكد من مطابقة حقيبة اليد مع شروط:

قبل الخروج إلى المطار، يجب التأكد من توافق حقيبة اليد الصغيرة مع سياسة الأمتعة التي تحددها شركة الطيران. حيث أن أحجام الحقائب المسموح بها على متن الطائرة، تختلف من شركة إلى اخرى، لذا ينصح خلال مرحلة التحضير للسفر عبر الجو، مراجعة مطابقة الحقيبة اليدوية مع شروط التذكرة المحجوزة، مثلا الوزن المسموح لدى الخطوط الجوية الجزائرية هو 10 كيلوغرام فقط.

في غالب الأحيان تشترط شركات الطيران، أن لا يزيد حجم حقائب اليد عن 22 * 14 *9 بوصة (حوالي 59 * 35 *23 سم). أما الوزن فلا يتجاوز 10 أو 12 كيلوغرام حسب الشركة. هذه الشروط موضوعة للتوافق مع حجم أماكن الأمتعة داخل الطائرة.

2. التحضير المبكر للحقيبة:

من الأفضل التبكير في تحضير الحقيبة، و ذلك قبل يوم أو يومين من موعد الرحلة. التبكير في تحضير الأمتعة، يسمح بوضع كل الأشياء الضرورية بكفاءة. أما الانتظار لأخر لحظة، قد لا يسمح بالترتيب الجيد للحقيبة، بالتالي تضيع مساحة بسبب العشوائية في حشو كل شيء مرة واحدة.

التبكير يسمح أيضا، بـاختيار الأشياء بعناية، حسب الحاجة الضرورية لها. حيث أن كل قطعة لابد من وجود مبرر لها لحملها خلال السفر.

3. ضع ما تحتاجه وليس ما تحبه:

الأشخاص في الغالب يميلون إلى ما يحبون، لكن الأمر عكس ذلك عند تحضير حقيبة السفر. حيث يجب التفكير مرتين قبل وضع أي قطعة في الحقيبة. القاعدة الذهبية في هذه الحالة هي: “اخذ ما تحتاجه إليه و ليس ما تحبه”.

حتى الأشياء الضرورية يمكن أن تستبعد لتخفيف الوزن، إذ ينصح خبراء السفر أن 30 إلى 40% من الضروريات يمكن أيضا استبعادها خلال الرحلة.

4. استغلال جميع جيوب و الفراغات في الحقيبة:

يشير خبراء السفر و السياحة في العالم، إلى أولوية وضع الملابس داخل الحقيبة، مع استغلال أي مساحة فارغة مثل الجيوب الخارجية و الفراغات الداخلية للأحذية، الذي يمكن وضع فيه بعض الأشياء مثل الجوارب.

يمكن أيضا، استغلال حقيبة الكمبيوتر المحمول، كمساحة إضافية لبعض المستلزمات الشخصية.

5. ضغط المحتويات أو لفها:

لف الملابس بدلا من طيها، يتيح ملء كل الفراغات الممكنة في الحقيبة، إضافة إلى ذلك تساعد هذه الطريقة في التقليل من تجعد الملابس بعد اخراجها من الحقيبة عند الوصول الوجهة المطلوبة.

من الحيل أيضا في استغلال المساحات، هو ربط اللفات بأربطة مطاطية، لتكون اكثر تنظيما و أمنا خلال الرحلة. البعض من رواد السفر ينصحون بالأكياس المفرغة من الهواء، لتوفير مساحة اكبر.

6. ارتداء الملابس الأثقل:

من طرق تخفيف حقيبة السفر، هو ارتداء الملابس الأثقل مثل المعاطف الشتوية أو الأحذية الكبيرة، التي يمكن أن تأخذ حيزا كبيرا داخل الحقيبة.

و لا تقلق بشان نزعها، حيث يمكن وضعها في الخزائن العلوية للطائرة مباشرة بعد الصعود، او خلفك في كرسي الطائرة.

7. استبعاد مستلزمات النظافة الشخصية:

مستلزمات العناية الشخصية مثل غسول الشعر و معجون الأسنان، من الأشياء التي يمكن استبعادها عند تحضير حقيبة السفر، ذلك أنها غالبا ما تكون متوفرة ضمن خدمات الفنادق، أو يمكن شراؤها من المتاجر أو الصيدليات بعد الوصول إلى الوجهة.

إلى جانب هذا، بعض شركات الطيران تمنع المواد السائلة ضمن الأمتعة المحمولة على متن الطائرة، و البعض منها يسمح بعبوات لا تتجاوز 95 مل.

8. الاستفادة من خدمة الغسيل والكي:

هذه الميزة التي أصبحت متوفرة في اغلب دول العالم، تمكن من المسافر تقليل الملابس خلال السفر، إذ يمكن ارتداء نفس الملابس بعد تنظيفها و كيها في اقرب مغسلة للملابس، و ذلك لأكثر من مرة.

9. تجنب الملابس والجوارب السميكة:

إذا كان لابد من حمل اكثر من قطعة من الملابس، تحسبا لتقلبات الجو في بلد الوجهة، فمن الأفضل اختيار ملابس ذات أقمشة خفيفة، بدلا من الملابس السميكة التي تزيد من وزن حقيبة السفر.

خلاصة:

هناك أشياء اخرى يمكن تعويضها بوسائل حديثة، مثل الة التصوير الكبيرة الحجم، التي الاستغناء عنها و استعمال الهاتف الذكي كبديل عنها. الكمبيوتر المحمول أيضا من استبداله بلوحة رقمية. حتى الكتب يمكن تعويضها من خلال المكتبات الرقمية الموجودة بكثرة على الأنترنت.

قد يهمك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *